أخر الأخبارأتليتكو مدريدالدوري الإسبانيبرشلونةريال مدريد

نقاط سريعة: إيجابيات و سلبيات برشلونة في مباراته امام فالينسيا.✅ و جولة حسم هوية بطل الليغا.

■ جولة الحسم.. برشلونة امام فرصة جديدة لملامسة لقب الدوري الإسباني.

يواجه رباعي المقدمة في سباق الدوري الإسباني هذا الموسم صراعا لم تشهده الليغا على مر تاريخها.

فالجولة القادمة هي جولة حسم اللقب بنسبة كبيرة
رباعي المقدمة سوف ينافسون بعضهم البعض
برشلونة يستقبل اتلتكو مدريد في الكاب نو
و ريال مدريد يستقبل اشبيلية في ملعبه الفريدو ديستيفانو.

فوز برشلونة وخسارة او تعادل ريال مدريد يعني صدارة برشلونة وعودة الامور في يد رجال كومان خصوصا أن
المباريات ال3 اللتي ستكون متبقية سهلة نوعا ما

تعادل ريال مدريد و اشبيلية و برشلونة والأتلتكو تعني الدوري يبقى مشتعل و ستزيد سخونتا حتى أخر دقيقة من الجولة ال38.

خسارة البرسا تعني انه خارج حسابات الدوري ب99% واقتراب حسم الليغا للأتلتيكو مدريد.

الاهم بالنسبة لبرشلونة هو أن اللاعبين الذين كانو مهددين بعدم المشاركة ميسي غريزمان دي يونغ مينغيزا هم جاهزون لمعركة اتليتكو مدريد.

مباراة اتلتكو هي المباراة الاصعب بالنسبة للبارسا اذا تجاوزها يعني الاقتراب من اللقب.

■ نقاط سريعة… إيجابيات و سلبيات برشلونة في مباراته امام فالينسيا.

تمكن برشلونة من الإبقاء على المنافسة مشتعلة في الدوري الإسباني حتى الرمق الأخير بعد فوزه على خفافيش فالينسيا في الميستايا ب 3-2.

و كتحليل لأداء الفريق او نقاط سريعة لإيجابيات و سلبيات الفريق و ما يجب تفاديه في المباريات المتبقية.

أولا الشيء الإيجابي هو سرعة رد الفعل بعد هدف فالنسيا كان مهم جدا اصبحنا نرى شخصية قوية من الفريق في رد الفعل بعد تلقي هدف خصوصا أنه جاء في الشوط الثاني.

ثانيا الأخطاء الدفاعية ما زالت موجودة و تضع الفريق تحت الضغط كما حدث مع لينجليه في الهدف الأول. و لاحظنا هذا الضغط بعد هدف كارلوس سولير في الدقيقة ال83 و استمر حتى نهاية المباراة.

ثالثا ميسي ما زال يقدم الكثير و يخرج زملائه من الضغط الذي يضعه الدفاع على الفريق كما قلنا رغم التنافسية هذا الموسم إلا أن برشلونة ما يزال ضعيف دفاعيا. فلو كان يمتلك دفاعا قويا و في مستوى التنافسية لرئيناه متوجا باللقب قبل هذه ال4 جولات.

و هذا بسبب بعض الأسماء اللتي لم تعد تجاري مستوى التنافسية مثل بيكيه اومتيتي و لينجليه.

اليوم بوسكيتس قدم مباراة رائعة هجوميا لكن ما يعاب على سيرجيو هي الأدوار الدفاعية.

و هذا ما ضهر في فرصة كاد البرتغالي جيديس أن يسجل منها هدفا في الشوط الثاني.

نقطة أخرى هي الدفع في سيرجي روبرتو بكل مباراة سواء أساسيا أو إحتياطيا. أعتقد أنه متعلق بعقد اللاعب لا بمستواه المهزوز وجود سيرجينيو ديست في أضعف مستوياته أفضل من تواجد روبرتو بأفضل مستوياته.

دي يونغ و أروخو قدمو مباراة كبيرة جدا و كل مباراة يثبتان جدارتهما في التواجد ضمن التشكيل الأساسي على كومان التفكير بوضع مينغوزا و اروخو سويا بدل من مشاهدة الأخطاء الكارثية من لينغليت.

و ما يثبت هذا أن أراوخو لعب 20 مُباراة مع برشلونه في الليغا ولم يستطع أي لاعب مراوغته 0  مراوغة في 20 مباراة.

الخطة 3-5-2 هي في الأصل وجدت للأسلوب الدفاعي لكن مع تقدم الأطراف كثيرا يصبح لديك هجوم مرعب.

لكن تصبح مهددا دفاعيا بشكل كبير بسبب عدم إلتزام بوسكيتس بالأدوار الدفاعية لو يلتزم لاعب الإرتكاز بادوار دفاعية أكثر ستكون خطة فعالة جدا.

بالإضافة إلى التقدم المفرط من ألبا و ديست و هذا يسبب في ترك مساحات للخصم من اجل التقدم و عمل هجمات مرتدة.

الحل الأمثل هو إذا تقدم ديست يتأخر ألبا قليلا… و إذا تقدم البا يتأخر ديست قليلا. و هذا من أجل خلق توازن دفاعي لتجنب المرتدات القاتلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى