أخر الأخبارالدوري الألمانيالدوري الإسبانيالدوري الإيطاليالدوري الفرنسيباريس سان جيرمانبرشلونةبروسيا دورتمونددوري آبطال أوروبايوفينتوس

مستقبل كرة القدم ينحني أمام ماضيه و حاضره |2| هلاند يسير على خطى رونالدو مع برشلونة.

مستقبل كرة القدم ينحني أمام ماضيه و حاضره.

سنقدم لكم في هذا التقرير ارقاماً توضح تفوق ماضي كرة القدم و حاضرها على مستقبلها.

– هالاند هذا الموسم سجل في جميع المسابقات 41 هدف و صنع 12 ، أي أنه ساهم في 53 هدف .

و يتواجد ورائه 3 لاعيبين يجيدون صناعة اللعب بشكل جييد ، رويس – سانشو – و چيريرو ، و يخرجون في كل مباراة بمعدل 6.4 key passes !! للمنظومة ككل.

– مبابي سجل هذا الموسم في جميع المسابقات  42 هدفا و قدم 11 أسيست ، يعني ساهم في 53 هدفاً

و ورائه دي ماريا و نيمار اللذان يلعبان كل مباراة بمعدل 6 key passes  للمنظومة ككل ، نيمار 3.4 و دي ماريا 2.6 !!

– رونالدو هداف الدوري الايطالي و سجل في جميع المسابقات 36 هدفا و صنع 5 أخرى ، يعني ساهم في 41 هدف ،  و منظومة اليوڤي ليست قوية كجودة لاعبين أو حتي مدرب.

ميسي صاحب ال34 عاما هداف الدوري الاسباني و سجل في جميع المسابقات  38 هدفا و قدم 12 أسيست ، يعني ساهم في 50 هدفاً

و لمّا تكون هاته أرقام مستقبل كرة القدم في عز شبابهم ، و هاته ارقام اثنين عواجز و محافظين علي مستواهم لمدة 15 سنة ، فعلا منافسة صعب تكررها عبر تاريخ الساحرة المستديرة

“الشيء اللذي يحزنني أن الجيل القادم سيتعرف عليهم عن طريق أشرطة الفيديو”.

● هلاند يسير على خطى رونالدو مع برشلونة.

قدم  إيرلينج هالاند الاعب النرويجي  موسماً خيالي في كل البطولات مع فريقه بوروسيا دورتموند، ووصل إلى أفضل رقم قياسي له منذ بداية مسيرته.

وإحتل المركز الثالث في قائمة الهدافين ، حيث إستطاع  في 41 مبارة ان يسجل 41 هدفًا ، منها 27 في الدوري الألماني،

و سلط حساب دورتموند الرسمي على تويتر الضوء على هالاند ، الذي سجل 40 هدفًا أو أكثر ، كأول لاعب تحت 21 عامًا يصل إلى هذا الرقم في البطولات الخمس الكبرى في أوروبا ، منذ أن كان رونالدو نازاريو البرازيلي في موسم 1996-1997.

وأحرز رونالدو  خلال مشاركته في 49 مباراة تسجيل47 هدفا في كل البطولات التي شارك فيها مع برشلونة ، قبل 24 عاما ، ليتمكن هالاند من السير على  خطاه بعد سنوات عديدة.

الجدير بالذكر أن هالاند نجح أيضًا في إنهاء الموسم و هو يعتلي صدارة هدافي دوري أبطال أوروبا ، لأول مرة في مسيرته ، بعد أن سجل 10 أهداف ، حيث يصعب على أحد لاعبي مانشستر سيتي ، وتشيلسي الوصول إلى سجله التهديفي. في المباراة النهائية السبت المقبل.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى